شاركت الهيئة الوطنية لعلوم الفضاء ممثلة في الدكتور محمد إبراهيم العسيري الرئيس التنفيذي للهيئة والدكتور محمد جاسم العثمان مستشار الهيئة، في المنتدى العالمي لاقتصاديات الفضاء الجديد المتخصص في مجالي الدفاع والاستخبارات، والذي عقد عن بعد، وذلك تلبية لدعوة تلقتها الهيئة من الجهة المنظمة.

وحول هذه المشاركة، صرح الدكتور العثمان بأن المنتدى تناول البعد الاقتصادي بين المفهوم المستحدث لما يطلق عليه الفضاء الجديد (New Space) وتأثيره على القطاعين العسكري والاستخباراتي للدول بمختلف أحجامها وقدراتها الاقتصادية والعسكرية. وحضر المنتدى نخبة من صناع القرار والمفكرين في هذا المجال.

وأضاف الدكتور العثمان: إن المنتدى تطرق كذلك الى التحول في قطاع الفضاء مع تقديم الشركات العاملة في مجال الفضاء للخدمات التجارية في مجالات الاتصالات الفضائية والملاحة الفضائية والمراقبة الأرضية لمختلف حكومات العالم والشركات الخاصة وبدقة عالية وتقنيات غاية في التطور.

وحول أبرز مخرجات المنتدى قال الدكتور محمد العثمان: اتفق المشاركون على إن السنوات المقبلة ستشهد نقلة نوعية في قطاع الفضاء من عدة جوانب منها التكلفة التي ستنخفض بشكل غير مسبوق والتقنيات التي ستمكننا من تحقيق استفادة تفوق التصور ومقدار الاستثمارات التي بدأت فعليا في الازدياد بشكل مطرد ومن المتوقع أن تقفز من حوالي 385 مليار دولار في عام 2020 لتصل إلى ما يربو على التريليون دولار مطلع 2030.